مقهى اللغة العربية: الصيام بين الثقافة و الدين

مقهى اللغة العربية

الخميس 9 ماي 2019 من ***19:30 إلى 21:00***


مقهى اللغة العربية: الصيام بين الثقافة و الدين


يهل علينا هلال شهر رمضان في وقت معين من كل سنة ليبدل الكثير مما اعتاد عليه الناس بخصوص شؤونهم الدينية والدنيوية، حيث إن "المسلم" الذي تعرفه خارج شهر رمضان تتغير عاداته خلال الشهر الفضيل، سواء من خلال تصرفاته المتعلقة بالحياة العادية، أو من خلال ممارسته شعائره الإسلامية. إلا أن السؤال المطروح: هو ألا يمكن القول إن طقوس شهر رمضان تتبع الجانب الثقافي أكثر من الجانب الديني؟ أو بصيغة أخرى ألا تمثل الأدوار التي تقوم بها مجموعة من الناس في هذا الشهر المقدس نوعا من التمثيل والنفاق الاجتماعي التي يندرج في إطار ثقافي معين ولا علاقة له من قريب أو بعيد بالطابع التعبدي والديني لهذا الشهر المُعَظَّم .


من خلال هذه الأسئلة وأخرى سنناقش في أمسية رمضانية على مائدة الإفطار في مقهى اللغة العربية شعيرة الصيام بين الثقافة والدين من خلال المحاور التالية:


ما هي العادات والممارسات التي تتغير خلال شهر رمضان؟

هل طقوس شهر رمضان تخضع للجانب الثقافي أكثر من الجانب الديني؟

هل يمكن اعتبار الممارسات التي يقوم بها الناس خلال شهر رمضان نوعا من التمثيل و النفاق الاجتماعي لا علاقة له بالطابع التعبدي للشهر الفضيل؟


للمزيد من المعلومات أو للحضور في مقهى اللغة العربية، المرجو زيارة موقع مقهى اللغة العربية.


22 Ave. Omar Ibn Alkhattab,

Agdal Rabat, Morocco 

Phone : +212 537-68 38 66

  • Facebook - White Circle
  • YouTube - White Circle
  • LinkedIn - White Circle